الثلاثاء - 04:50 صباحاً 26 سبتمبر 2017 م ، 6 محرم 1439 هـ
 

فيس بوك

 

آخر الأخبار

 

خبر في صورة

 

موقع أخبار فلسطين علي الفيس بوك

 
::آخـر الأخبار / موظفو السلطة بغزة يتظاهرون احتجاجاً على إحاله الآلاف منهم للتقاعد المبكر::
 1 / 08 / 2017 - 14:27

 تاريخ الإضافة :

 

موظفو السلطة بغزة يتظاهرون احتجاجاً على إحاله الآلاف منهم للتقاعد المبكر

 

أخبار فلسطين/ محلية  


شارك العشرات من موظفي السلطة الفلسطينية المدنيين في وقفة احتجاجية أمام مقر هيئة التقاعد بمدينة غزة صباح الأربعاء، رافضين القرارات والإجراءات التي اتخذها الرئيس محمود عباس ضدهم، وعلى رأسها قرار إحالة الآلاف منهم إلى التقاعد المبكر إجباريًا.

 

وهدد الموظفون المحتجون بإغلاق مقر هيئة التقاعد بالقطاع ومنع الموظفين من الدوام، في حال تم تنفيذ قرار إحالتهم المبكر للتقاعد.

 

وتأتي الوقفة احتجاجًا على قرار الحكومة برئاسة رامي الحمد الله وبتفويض من الرئيس عباس، المتخذ منتصف يوليو المنصرم، بإحالة 6145 موظفا للتقاعد، والذي صادق عليه عباس بتاريخ 22/7/2017.

 

وقال رئيس نقابة الموظفين العموميين في السلطة الفلسطينية بغزة عارف أبو جراد لوكالة "صفا": "إن هذه الوقفة بداية لبرنامج نضالي وظيفي بحت، رفضًا لكافة الإجراءات والقرارات المجحفة التي اتخذها الرئيس عباس ضد الموظفين، وعلى رأسها قرار الخصم من الرواتب وقرار إحالة الألاف للتقاعد".

 

وأضاف "أبو مازن مستمر بإجراءاته وكل الجهود والمناشدات باءت بالفشل، ونحن بدورنا اجتمعنا مع رؤساء نقابات الموظفين قبل 10 أيام، واتفقنا على برنامج نضالي مطلبي بحت لا علاقة له بالأوضاع السياسية، للتراجع عن كل القرارات التي اتخذت ضدنا".

 

وشدد بالقول "لن ننفذ أي قرار يخص إحالة الموظفين للتقاعد حتى لو اضطررنا لإغلاق الهيئة بغزة ومنع الموظفين من الدوام، لحين الاستجابة لمطالبنا".

 

وأشار إلى أن قرار عباس بإحالة الموظفين للتقاعد وبراتب يبلغ من 40 إلى 60% من راتبهم الحالي مخالف لكل القوانين، بل إنه مستمر بهذه الإجراءات رغم عدم قانونيتها.

 

ولكن أبو جراد هدد بالقول: "نحن رمينا كرة متدحرجة من الثلج، فإما أن تمضي لتكبر إلى ما لا نهاية أو يتم إطلاق رصاصة لتفجيرها، خاصة وأن هناك أعدادا كبيرة من المدنيين محالون للتقاعد".

 

ونوه إلى أنه وحتى اللحظة لم يتم إبلاغ أي موظف بالتقاعد، وأنه وفق القانون لا يجوز للرئيس أو الحكومة تطبيق القرار إلا عبر هيئة التقاعد بغزة وإبلاغ الموظفين بذلك، وهذا إن حدث فإننا سنضطر أسفين لإغلاق الهيئة ولا نريد رواتب.

 

 ::] أضف تعليق [::  
الاسم
البريد الالكتروني
نص الرسالة

 


[العودة إلى الخلف]  |  [الرجوع إلى الرئيسية]

جميع الحقوق محفوظة لدى © أخبار فلسطين